Majd Abu Jodeh

Majd Abu Jodeh

عندما أبدأ بالكتابة عن بعض الأمور، أشعر بأنني أقف عارياً من كل شيء، كما أنا من دون أي محسنات بديعية ولا ثياب، وعري الروح أحق بالحياء من عري الجسد، ولكنني أصل من وقت لآخر لمرحلة أختنق فيها من كل شيء، فأخلع عني دروعي وثيابي قطعة قطعة، وأغسل نفسي من تعبي لأعود وأقف وأكمل الطريق حتى النهاية.

رام الله، فلسطين

تاريخ الإنضمام منذ 4 سنوات