• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
تعرف الى قصة أبناء عمر بن عبد العزيز وهشام
تعرف الى قصة أبناء عمر بن عبد العزيز وهشام
كثير من الناس يسعى ويكد ويتعب حتى يؤمن مستقبل أولاده ظن منه أو وجود المال في أيديهم بعد وفاته أمان لهم وغفل عن الأمان العظيم الذي ذكره الله تعالى في كتابه {وَلْيَخْشَ الَّذِينَ لَوْ تَرَكُوا مِنْ خَلْفِهِمْ ذُرِّيَّةً ضِعافاً خافُوا عَلَيْهِمْ فَلْيَتَّقُوا اللَّهَ وَلْيَقُولُوا سَدِيداً} سورة النساء الآية 9 ولنتابع مشهدًا حدث في عهد الخلافة الأموية يعبر عن هذه الآية العظيمة .

فقد دخل مقاتل بن سليمان رحمه الله على المنصور رحمه الله يوم بويع بالخلافة فقال له الخليفة المنصور عظني يا مقاتل فقال أعظك بما رأيت أم بما سمعت فقال المنصور بل بما رأيت ، فقال مقاتل يا أمير المؤمنين إن عمر بن عبدالعزيز الذي حكم بالعدل وعم الرخاء في عهده أنجب أحد عشر ولدًا وترك ثمانية عشر دينار كفن بخمسة دنانير وأشتري له قبر بأربعة دنانير ووزع الباقي على أبناءه .

وقد سأل الناس عمر بن عبدالعزيز وهو على فراش الموت ماذا تركت لأبنائك يا عمر فقال لهم تركت لهم تقوى الله فإن كانوا صالحين فالله تعالى يتولى الصالحين وإن كانوا غير ذلك فلن أترك لهم ما يعينهم على معصية الله تعالى وهشام بن عبدالملك الذي اشتعلت الفتن والثورات العديدة في عهده بسبب السياسة الظالمة التي انتهجها من فرض ضرائب إضافية ورسوم على الصناعات والحرف وحتى ضرائب على الزواج بالإضافة إلى الظلم السياسي والقتل والإرهاب .

أنجب أحد عشر ولدًا وكان نصيب كل واحد من التركة ألف ألف دينار ولله يا أمير المؤمنين لقد رأيت في يوم واحد أحد أبناء عمر بن عبدالعزيز يتصدق بمائة فرس للجهاد في سبيل الله ورأيت أحد أبناء هشام يتسول في الأسواق ..


5
0
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}