• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
ريفيو كتاب { عدَّاء الطائرة الورقية_لخالد الحسيني }
ريفيو كتاب { عدَّاء الطائرة الورقية_لخالد الحسيني }
Google+
عدد الزيارات
108
"لأجلك .. ألف مرة أخرى "

هل قرأت من قبل ذلك النوع من الكتب الذي لا تستطيع الفرار منه ..؟

الذي يبقى شاخصاً في وجدانك مهما حاولت نسيانه ..؟

" إنها قصة لا تنسى ، تظل معك لسنوات ، إنها قوية لحد جعل كل ما قرأته بعدها ولفترة طويلة ، يبدو لي بلا طعم " إيزابيل ألليندي


هناك جملة في هذه الرواية تقول "القصص الحزينة تصنع كتباً جيدة "

وهذا ما صنعه "خالد الحسيني" في روايته هذه ..

سرده يلامس أعماق القلب ، ودائماً يدهشني بموهبته في جذب عقل القارئ وقدرته على وصف المكان والزمان بدقة ، فتعيش أجواء الحكاية كأنك متواجد بين أبطالها ..


لطالما أتسائل كيف لكاتب أن يترك فينا أثراً بالغاً إلى هذا الحد ..!

كيف ل رواية أن تسكن روحك وذهنك وتذكرك في كل صفحة من صفحاتها بإنسانيتك وتزعزع ضميرك ..

صدقني ، لن تتمكن بالإمساك بدموعك ، وستحبس أنفاسك أثناء قراءتك لها ، لأنك ستكون لديك الرغبة الجامحة لإكمالها ، لكنك في الوقت نفسه تخاف من ما تحتويه الصفحة المقبلة من أحداث ، تخاف من أن تكون النهاية مخيبة للأمل ..


هي ذلك النوع من الروايات التي تلامس كل حواسك ..

لأنها تتحدث عن الندم والشجاعة ، عن النبل والجشع ، عن الشرف والقتل والتحرش ، عن الطفولة المسلوبه ، عن التميز العرقي والطبقي ..

عن بلاد دُمرت ، عن عادات حُرفت ، عن أناس شُردت ، عن قلوب فُطرت ، عن الحنين للوطن المسلوب ..

عن الشخصية الأنانية والشخصية المنكرة لذاتها ..

وعن ارتكاب اسوأ الأفعال فقط في سبيل البقآء ..


هي ذلك النوع من الروايات التي يصف فيها الكاتب بلاده ويقارن أيام السلام والأمآن بأيام الحرب ، فتشعر كأنه يتحدث عن بلادك 

يصف أفغانستان منذ بداية سقوط الحكم الملكي إلى تدخل السوفييت وهجرة الأفغان ، إلى تدخل الأمريكان ..

يصف الشعب الذي لم يعد يعرف ملامح الفرحه ، من اللحظه التي جعلوه ينسى كيف يعيش كإنسان ..! 

يصف البلد التي بالكاد تكاد تفيق من نوبة إستبداد حتى تقع في نوبة أشد ..


الرواية لها فيلم إسمه "The Kite Runner" 

لكنه في الحقيقة ليس كجمال الرواية وأضاع الكثير من أحداثها ..


هذه بعض الإقتباسات التي أعجبتني في الرواية ..

- الحرب لا تنفي الأمانة، إنما تطلبها أكثر من وقت السلم .

- الأطفال ليسوا كتباً ملونة ، ولا يمكنك أن تلونهم بألوانك المفضلة .

- ولكن السرقة هي الخطيئة الوحيدة التي لا يمكن غفرانها ، الخطيئة الأكبر بين كل الخطايا ، عندما تقتل رجلاً فأنت تسرق حياة ، تسرق حق الزوجة بزوج ، تسرق أباً من أولاده ، عندما تكذب تسرق حق شخص في الحقيقة ، عندما تغش تسرق حق العدالة ، ليس هناك شر كالسرقة .

- لا تأمر شخصاً أن يلمع حذاءك في يوم وتناديه أخي في اليوم التالي ..!


0
0
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}