• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
رثائية "جدتي"
رثائية "جدتي"
Google+
عدد الزيارات
122
ما كان لي يوما أن أتاجر بجراحي، وإنما هي الكتابة ما وجدت فيه ملاذي

واقفة معك، واقفة معك

يا باكي الأحبة بعد الطلل 

واقفة، حد البكاء

كيف لا  ومشاعر الفقد لا تغيرها الأزمان

ولافرق بيني وبينك 

غير أسام تقبلها حسرة الفؤاد..

ومالي لا أبكي الحبيبة 

ولا أنعي أقدام الجنان 

تلك الربيعة كانت الام والاخت، والرفيقة 

مهد الامان 

تلك كانت الجدة  بركة البيت 

والحضن المسكن للالام


ونادتني بالغياب

ااشواق

جاحدة جحد الزمن 

ما اتيتها 

واليوم بعد رحيلها 

اراها ادمتني الاشواق 

وودعتني بالابيض مثلما استقبلتني

يوم الميلاد...

فمضيت دونها 

اكمل طريقي اتجرع مر الحياة 

بيدي حقيبةتحمل اسفاري 

ترغمني على الذهاب

وبجعبتي مناديل وبضع اوراق

اتناوب عليها بالبكاء

دمعا فكتابة 

اخيط بها ثوب 

الحداد

لا بياض اليوم، لا سواد


امضي والقول يتردد على الشفاه 

لا نهايات في العمر

ندركها سعداء

مصيرنا عند عتبة الموت ننهيه 

بالذكر والبخور والعويل 

بالرثاء

 علنا نغرف يوما من اودية السلوان

صبرا ايتها النفس، صبرا 

فذاك هو مصيرك، ذاك هو مصير الكون

وان طالت الازمان


فيا ربيعتي اني قد جئتك 

اليوم 

صدرا مثقلا بالذنب معترفا

ووجها من غير دمع يبكي

للغفران مرتجيا 

فالتمسي لي عذرا

ان انا قصرت في حقك سهوا

فذاك ما كان طبعي، وانما هي طباع الانسان

وان انا قد نسيتك يوما 

فاعلمي اني لحقتك حتما

واعلمي انها قد ماتت الاشواق


فيا رب العزة يا حي يا قيوم

يا مالك الموت، والحياة

ويا باعث الروح بعد مرقدها

تلك جدتي امراة طيبة وانت ادرى 

واعلم بها وباحوالها

خذها يا رب الى جوارك 

وامتعها بفسيح جناتك

ابدلها شقاء الدنيا واتعابها 

براحة ابدية 

 وابسط لنا من لطفك 

ورحمتك صبرا 

نتوسد به وحشة الليل

ونكتم به اصوات بكائنا

فاني يا رب لاشكيك بثي

 وضعفي

وعجزي، ووجعي 

فلا ارى اليوم هذا الورق ينفعني

ولا ارى غيرك يقويني 

فاني قد شهدت ان لا اله الا انت

وان محمدا عبدك ورسولك

وان كل نفس ذائقة الموت

وان المنية حق وان الساعة قائمة

وان لا بقاء على الارض

ولا خلود الا للخالق  الواحد الجبار

رب العزة والجلالة والاكرام

فاكرم متوانا يا رب وارحم 

موتانا وموتى جميع المسلمين 

والمسلمات السابقين منهم واللاحقين 

 الى يوم الدين...امين يا رب العالمين


0
0
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}