• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
رغما عني شفيت
رغما عني شفيت
كنت أعلم أني سأنسى و أشفى من هذا المرض

لطفا بهذا القلب

تراه صامتا... هادئا

لكن داخلي يصرخ و بشدة

يريد أن يغضب .... أن ينتفض عن مكانه

لطفا بهذا اللحم الرقيق

رجاءا .... قليلا من الهدوء

إني أنفجر ضاحكة من كثرة الألم

لم أجد كتفا ألطم فيه الوجع

و لم أجد وعاءا لأفرغ فيه الدموع

صدقني يا إنسان إني إنسان

و حتى أني أحس و أشعر

و أحب كثيرا ....

لكنهم شوهوا لي الأحاسيس

و خجلا من مظهرها المشوه

لم ترحل بل اختبأت  

و اعتزلت في مكان ما

ذلك المكان داخلي على يساري تحديدا

و يا ليته مات و عاد شبحا

لعلي أنسى تلك اللحظات

لكنها ماتت هي بالفعل

و اليوم تعود بقوة كناضجة من مدرسةالحياة

ما عاد لها في شهوات الدنيا شيء

كل ما هو موجود حقيقي

لأنها أيقنت أن السهل لا يدوم

و ما هو دائم صعب

إني هنا بعد موتي

و هاأنا أكتب و أبتسم 

خرابي منال- kherrabi manal


11
0
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}