• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
وجهك أوطاني..
وجهك أوطاني..
Google+
عدد الزيارات
240
رسالة من خلف قضبان الذّكريات :

إن كان لي وطن فوجهك أوطاني ، 

رافقتني عيناك خليلتا دربي، 

أنت قدري و لانقاش في الأقدار 

أدخلتك روحي دون تحفّظ ،

إقترفتُك خطأ أيّامي..

إملأ روحي منك حتّى لا يبقى لأنفاسي موضع و مكان..

و أحضنّي فيكفي هجرانا لقد إشتقتك يا وطني و موطن أحلامي..

أردتك عذراء لكنّهم إغتصبوا قلبك تحت مسمّى الحبّ..

نشأت هائما بين جفنيك ، حملك القدر على جناح الفراق قبل أن نلتقي !

رُحت أبني ضريح أحلامي معك مع بزوغ شمس الخذلان ..

دعنا نقتبر كلمات إكتنفها شوق الأيّام..

أعلم أنّك مثلي قد أعياك السّهر ، و أسقط بيدك التمنّي ..

أعلم أنّك لازلت تداري حرقة ليل شتويّ طويل ، 

لو كان دمي بلسما لقدّمته قربان حبّك ..

نيشان كلامنا أصبح صمتا ، فلتنم بسلام و يستهيج السّكون..


9
0
2

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}