• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
ليتني ولِدت طائرًا حرًّا
ليتني ولِدت طائرًا حرًّا
منابت الأجنحة لديّ توخزني،رغم أنّي ولدت إنسانةً يا ﷲ....

ولو أنّي ولدت طيرًا، ألم يكن ذلك أفضل يا ﷲ؟

ولو انّي حلّقت فوق النّجوم بروحي، ألم يكن ذلك أحلى؟

ولو أنّ منابت الأجنحة لديّ كانت حقيقيّةً، ألم يكن ذاك أسهل عليّ؟

ولو أنّ الطّيران لم يكن حكرًا على الطّيور، ألم يكن كلّ شيءٍ أسهل؟

ولو أنّ التّحليق كان ممكنًا، أكنّا سنبقى على الأرض أم كنا سنهاجر ونحرّر أرواحنا؟

أنت أعلم يا ﷲ، ولكن ألم يكن ليكون أسهل عليّ أنا، فيما أشعر بمنابت أجنحتي توخزني ولا أستطيع الطّيران، كلّما حاولت سقطت على وجهي المليء بالنّدبات والمدمي إثر محاولاتي السّابقة؟

ألم يكن ليكون، كلّ شيءٍ، أسهل؟

رينا 

10:26pm12 jan 2020

تنويه : كلّ ما كتبته في الأعلى لا يمتّ بصلةٍ للاعتراض على الحكمة الإلهيّة، بل أؤمن بشكلٍ تامّ بوجود سبب لكلّ شيء. ولكنّها مناجاةٌ للّه عن الطّيران الّذي يمثّل الحرّيّة وتنفّس الصّعداء بالنّسبة إليّ. شكرًا لحسن القراءة والتّفهّم. 


2
0
1

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}