• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
اليوم الكبير
اليوم الكبير
لا أملك ما يمنحني محبة الناس، ولا ثقتهم ..


فليس لدي انجازي الخاص ولا نجاحي العظيم، ولا أهتم للشهرة التي يهرول الناس وراءها، وإن انتظرت من الناس شيئًا خيّرًا، فلن أحصل عليه أبدًا .. 

وأشعر أنني غير مرئية من قبلهم، إلا إن أرادوا ازعاجي، فهم لا يكفون عن هذا ليل نهار .. وكأنهم خلقوا لذلك .. 

لكنني أفخر باختياراتي دائمًا، وهذا ما يقويني ويشعرني بالبهجة والحيوية، وهذا ما يحرض غيرتهم غالبًا ويدفعهم لانتقادي، افخر باختياراتي مهما كانت بسيطة، كلون ثيابي وإن لم يَرُق للكثيرين، تخصصي الدراسي وإن استُسخِف من الكثيرين، اهتماماتي التي يرونها بعين الاستصغار والسخرية .. 

اعتقاداتي ومعتقداتي التي لا يعرفون عنها شيئًا، والتي بدورها تخط سير حياتي التي أرغب، وإن لم يمكنني البوح بها أو تمثلها على النحو الصحيح .. 

إني على ثقة أن يومي الكبير سيأتي، يومي الذي يعترف به الساخرون أنني على حق وصواب، يومي الذي أصفح به عن أذيتهم برحب وسعة، مع راحة كبرى تغمر قلبي .. 

كل منا يترقب هذا اليوم، لذلك نتصادم، ونتشاجر، وقد نتعارك، ويدمغ بعضنا بعضًا ..

لذلك نمرض وننهار ونكتئب .. 

ولا يجب أن نلام على اختلاف عقولنا، فكل منا خلق لما هُيِّئ له .. 

وكلنا بشغف مرتقبون مترقبون ..  

لكنها القيامة، تأخذنا جميعًا على حين غفلة منا .. 

وهناك فقط يكون اليوم الكبير لكل واحد منا .. 

قد يسعده، وقد يمحقه .. 

والغني الغني الذي لم يصطدم بأحد، من مرّ خفيفًا لطيفًا على الناس كالنسيم بذلك يكون كل يوم من حياته يوم كبير يرتفع به كالغيوم الندية .. 

ولا أحد يدري .. 

لا أحد .. 

26.10.2019


2
0
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}