• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
الحب ما بين استباحة المحبين و تحريم الدين
الحب ما بين استباحة المحبين  و تحريم الدين
كيف يكون الحب حباً ؟

الحب هبه الله

                            

 تختلف معاني الحب في كل مرحلة عمرية  ، فتجد الرضيع يحب ثدي أمه ، و تجد الطفل عندما يكبر قليلاً يحب ألعابه ربما أكثر من أبيه و أمه ، يكبر قليلاً ، فيحب فتاة في صفه او  بعالم او مغني  او راقصة ، كلً حسب هواه.

أذا ما هو الحب  و ما معناه الحقيقي.  

تابع مع يا صديقي.                                      

الم تفكر للحظه لماذا أعجبت بتلك الفتاة التي رأيتها اول مرة في حياتك ، الم تتعجب عندما تقول في تلقائية مثيره ، لقد أعجبت بذلك الفتي و أحببته  و اتخذته صديقا لي ، فتقول مبرراً ذلك آنك ارتحت له نفسياً ، وأكتب ضاحكاً لك ، وهل يوجد الحب من أول نظرة .

الحب : من الناحية العلمية هو الشعور بالانجذاب و الإعجاب نحو شخص ما او رأي ما او اي كان  او اي شيء ، فيقول علماء الكيمياء آنه عبارة عن هرمون الاوكسيتوسين ، الذين اطلقوا عليه أسم ( هرمون المحبين)   .

و لكن  عندما تنظر إلى هذا التعريف آو هذا التوضيح تجد أنه عقيم فقير ، لا يرضي لك خاطر ، و لكن عندما تنظر إلى تعريف الله سبحانه وتعالى  و تعريف رسوله الكريم  محمد صلي الله عليه وسلم  ، تجد يرضي كل خواطرك و ضروبك .

فيقول الله سبحانه وتعالى  ضمن حديثه القدسي  ( يا إبن آدم  انا لك محب فبحقي عليك كن لي محبا)  صدق الله العظيم .

كما قال العالم الجليل الشيخ الشعراوي ، عندما سألوه عن معني الحب ، فقال :  أن  الحب نوعان  حب عقلي و حب العاطفة ،  اذا حب الرضيع لثدي أمه ليس حبا عاطفياً  او قلبياً او حب شهوه  ، إنما  هو حب عقلي ، أنه وجد إن هذا الشي ، مصدر للحليب الطيب ، المغذي فأحبه  حبا عقلياً . 

وكما ضربت لك يا صديقي مثلا عن إعجاب الشاب ، مثلا  بمغني ، أنه ليس حباً عاطفياً  أنه حب عقلي بحت ، فمن الممكن أن يمن الله عليه   و يقرر أن لا يسمع الأغاني ، فيتوقف عن حبه .

اذا هذا هو الحب العقلي  ، ولكن دعني أبسط لك أكثر. 

كان الرسول رضي الله عنه جالساً مع أصحابه رضوان الله عليهم  فقال لهم ( لن يؤمن أحدكم حتي أكون أحب إليه من نفسه)  فقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه  يا رسول الله  تكون أحب الي من أهلي  و ولدي  و لكن لن تكون أحب الي من نفسي ، فنظر إليه الرسول  و قال مره أخرى  لن يؤمن.......  فقال له عمر مره أخرى  نفسي لا يا رسول الله ، فقال الرسول مره ثالثة ، لن مؤمن...... فقال عمر الآن أحبك يا رسول الله.  هنا يقول الشيخ الشعراوي : لقد كان عمر صادقا مع نفسه ، و مع رسول الله  حتي أستوعب الأمر ،

لقد أستوعب عمر بن الخطاب رضي الله عنه  ، مراد رسول الله  لم يقصد الرسول صلى الله عليه وسلم  ، حب العاطفة  بل حب العقل ، الآن يمكنك يا صديقي أن تحدد حب العاطفة ، يمكنك أن تدرك ، لماذا أعجبتك بتلك الفتاة ، ولأول مره ترآها فيها. 

حب أمك لك حب عاطفي  او عاطفه  ، كم من أمهات يعانون من أولادهم  ، ورغم ذلك يحبونهم ، من الممكن أن يرزقك الله  طفلا مريضا في صغره  او منذ ولادته ، فتري الاب ، يذهب و يجيء ، و تراه قلقاً علي طفله مع آنه رزق به من بضع دقائق ، أنه الحب العاطفي  او يمكنني أن أسميه ، الحب الرباني. 

الحب من أول نظرة : 

لعلك تعجبت من انك عندما رأيت شخصاً  أحببته تلقائيا ، شي غريب صحيح  ، لابد من آنك سمعت الحديث الذي يقول  ( أن الأرواح جنود مجندة  فما  تعارف منها أتلف و ما تناكر منها اختلف ) اذا فكل شخص نحبه من دون سابق لقاء إنما هو تالف للأرواح ، و رضاء الله. أذا فيمكن أن أقول أن حب الناس من حب الله سبحانه وتعالى ، فكما ذكر في الحديث  ( أنه عندما يحب الله عبدً من عبادة ، ينادي الله علي ملائكته يا ملائكتي ، إني  أحب فلان فأحبوه فيحبه الملائكة ، ثم ينادي علي جبريل  يا جبريل إني أحب فلان  فأحبه  فيحبه جبريل  ، نكتب له المحبة في الأرض  ) أذا فالحب هو هبه  ربانية  كريمة  يرزقها الله من يختار و يصتفي . 

اذا أنت مخير في حبك للأشياء  في حبك لأبيك ، لامك  ، أنت الذي تختار من تحب ، فجعل حبك  جميلاً  يرضاه الله .

أراك الأن  ، تفكر بعمق ، اذا حبي لتلك  الفتاة حالاً  يرضاه الله ، لا أريد أن أخيب ظنونك ، و لكن هذا الحب حرام فعلا ، فحبك  لتلك الفتاة ليس حباً عاطفياً  بل حباً عقلياً ، الحب  يأتي بعد الزواج  ، بتحمل الصعاب  و المشاكل  ، و تربية الأطفال ،  مشاركة الأفراح  و الأحزان  ، هذا هو  الحب ، ليس حب اللقاء  و بوكيه الورد ، و لمسه اليد ، و الضحك  ، لا و الله ، إن الله حرم ذلك حتي لا تتعلق قلوب الفتيات بأشخاص  غير أزواجهن ، فتفسد العلاقة المشروعة  و هي الزواج  بسبب  حب زائف لا جذور له . 

و لو طبق كل  شاب منا ( كما تدين تدان  ) لخاف كلا منا علي أخته  او زوجته  من تلك الفتنة ، اتقوا الله  يا أولى الألباب.


17
2
2

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}