• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
العفو منكم
العفو منكم
Google+
عدد الزيارات
40
سيظل ذاك الصبح في كنفي يشبّ و يرتوي

من هامتي الخضرا بزيتون و ماء

و تظل تلك الشمس تحبو في يدي

حتى أغيّرها لأنثى خصبة بالكبرياء

و يظل ذاك النور رقّ ينحني

فأصوغه شعراً طليقاً يعتلي كتف السماء

وأظل أهمس للنهار بمولدي

أني أنا قبس و قنديل و صهوات الضياء

و أظل أوقد صبحكم من وجنتي

و أحيله شفقاً بجفني في المساء


7
0
1

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}