• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
لا ابالي بك ابداً ..
لا ابالي بك ابداً ..
Google+
عدد الزيارات
391
اكتب معنا عن أجمل المناطق السياحية في بلدك
سأخبرک كيف لا أكترث بک ورغم أدلتني لن تصدقني!

أنا لا أهتم بک مطلقاً ولا أبالي بوجودك أو غيابك.. ولا تشغلني تفاصيلك الصغيرة.. 

بالمناسبة... أنا لا أهتم بشعرک الاسود  المسترسل ،ولا يعنيني ذقنك الخفيف كحشائش الاستبس، ولا أهتم لفمك الوردي العريض ولا لإسنانك اللامعة وأنفک المستقيم، ولا جبينك الواسع.. حتى أن حاجبيك الكثيفان وعيناك!! عينــاك التي تتوه الناظرين كغابات الامازون.. لا تعنيني.. 

وبحة صوتک الرخيــم لا أتذكرها.. وجسدک الممشوق وعضلاتك المفتولة وعروقک البارزه لا أكترث بها.. 

وبالمناسبة لا تعجبني الحسنة المحددة الجميلة على خدک الإيسر.. 

نسيت تماماً أن مقاس حذائك ثلاث وأربعين.. 

ونسيت أن الازرق لونک المفضل، وأنک تحب البطاطا أكثر من أخيک.. 

ونسيت أنک تكتب باليد اليسرى.. 

وايضاً لا أتذكر أنک تحب السراويل الفضفاضة.. 

نسيت أنک تكره الحقائب وتحب الساعات.. 

وأنك تحب مذاق الصابون ومعجون الأسنان.. 

نسيتُ أنك تكره اللبن والبيض مثلي.. 

وتحب الاسماک والمثلجات مثلي.. 

نسيت انك تستيقظ بدون منبـه ،وتتحمم بالماء البارد وتشرب الشاي بارداً ، وتحب الاجواء الباردة ..

نسيتُ عطرک الفرنسي ،وشالك الصوف الفارسي ،وقميصک الاسود بأزاره البنيه ،وساعتک الجلد الرمادية ..

نسيتُ نظرتک للسحاب وكلامک عن المطـر والضباب ..

نسيتُ حبک للجرائد، وكرهك للكتب الإلكترونية.. 

أوتعلم أيضاً.. نسيتُ نظراتک اللطيفة ليّ ،ومصافحاتك الحارة.. 

ولا أتذكر ابداً ابداً قبلتک على جبيبتي في ذاك المساء الجميل -أقصد.. اللعين!

ولا أتذكر غمزتک تحت نافذتي، ولا تصفيرک وتصفيقک في نجـاحي.. 

لا أتذكر كلماتك اللامعة في ذاكرتي، ولا أبيات كتبتها غزلاً فيّ ..

لا أتذكر خوفک عليّ من أقل الاشياء وأكبرها 

ولا أهتمامك بي في أدق الامور وأضخمها 

أرأيت كما أخبرتک أنت لا تعني لي شيئاً ..!

وبالكاد أتذكرک.. هلا صدقتني؟ 


4
0
2

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}