• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
كواليس غياب ..
كواليس غياب ..
Google+
عدد الزيارات
391
اكتب معنا عن أجمل المناطق السياحية في بلدك
ذاك قلبي بعد الفراق ما عادت نبضاته تشكّل حياة
بات كلّ ما فيه جمود

وتلك عيوني .. انظُرْها .. أتعرِفها ؟ 

أهي التي كانت تحاكيك بشغف ؟ 

انظُرْها ، أما رَقّ قلبك ؟ 

صوتي .. صوتي حين تسمعه ، أَيَزالُ على ما يُرام ؟ 

أخبرني عزيزي .. هل مظهري يشبهني ؟ هل ترى فيّ الفتاة التي عهدتها من قبل ؟ 

أما تبدّلت ملامحي ؟ أما تغيّرت ؟ 

أين ضاع العمر ؟ أَمَعْ ضياع الحلمِ تاه ؟ 

أم أنّني كبرت ؟ أم أنّني هرمت ؟ 

تلك روحي .. خَفَتَ فيها همس الأمان ، مات فيها الأمل عند نقطة السّفر .. حيث غادرت .. حيث الوداع الصعب سَلَبَ منّي الأنفاس .. 

إن كنتَ تدري ، ساعدني .. فأنا لا أسمع النصائح إلّا منك .. إن وجدتَني حيث نسيت نفسي ، ذكّرني بها .. فأنا عنها غفلْت ..

أأنا بعد نهاية القصّة عجزت ؟ أم أنّني قبل خِتامِها هربت ؟ 

أأنا ترَكتُ الكون ؟ أم في نار بعدك احترقت ؟ 

أما صار الحب رماد ؟ أما داهم قطار الجرح طريقنا الذي سلكناه ؟ 

هل تتبّعتَ الآثار بعد عبوره كما أنا فعلتْ ؟ أم أنّك طوَيتني كوَرَقَةٍ خريفيّةٍ ذابلةٍ بالِيةٍ بلا مبالاة .. 

أأنا الرسائل المنسيّة ؟ أم أنني كواليس مسرح اعتليت خشبته بطلًا ، وسردت قصتنا المثيرة ، على أنّها خرافية ، على أنها من نسج الخيال .. وانتظرت حتّى علا صوت التصفيق .. ثمّ تواريتَ عن الأنظار ، ومضيت .. 

أهملتَ الكواليس .. أطفأتَ الأضواء .. واختفيت ..

ثمّ تركتني أنا ، أخلّد ذكراك ، شاعرًا ألقاني على هيئة قصيدة لا تُنسى ، ورَواني دمعًا ، حاشاه يجف .. 

أعلّق صورك في كلّ مكان ، سائلةً عنك .. باحثةً عمّن سيُعيد إليّ ذاتي المفقودة .. فأين أنت ؟


3
0
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}