• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
خطيئة الحب/سرور العلي
خطيئة الحب/سرور العلي
Google+
عدد الزيارات
928
قصة قصيرة

في مجتمعي الشرقي البائس جلست كعادتها تستمع الى الشتائم، وكلمات التوبيخ التي تجردها من كونها أنثى لها كيانها ومشاعرها، تكبلها العادات والتقاليد بقيودها، فهي ليس لها الحق في رفض الخاطب الذي يتقدم لخطبتها أو حتى في إبداء رغبتها التي تخفيها عن عيونهم النهمة الملتهمة كل شيء بألسنتهم، حواجز وأبواب وضعت حولها، فرض عليها ابوها واخيها أن تتزوج من ابن عمها، لا تريده، لا تحب أن تورث العبودية لأبنائها، تود أن تخرج من ذاتها، تهرب الى خارج تلك الحدود المدمرة، تعشق براءة التحرر مع حبيبها شوكت ( ابن جارهم ) يتبادلان أحاديث الحب في الخفاء من زوايا وشقوق الجدران، وتستفحل رائحة الخيانة حيث يعد الحب جريمة لا تغتفر، يشوهونه بهذه الصورة المحيرة، يخلعونه من صدورهم عنوة، تتطلع إلى وجه أمها العجوز بحزن، هي مثلها أيضا ترفض ذلك السخف لكنها تتجرع مرارة الصبر بكأس مكسور، ملامح وجهها ترسم سنوات الوجع المحفور في تجاعيدها، لا زالت تحني برأسها، تنظر خلسة الى وجه أبيها الصارم، لا حب بعد اليوم فقد احكموا عليه بالاعدام، وها هي ترتدي ثوب زفافها الأبيض، انطفئ لهيب الحب بداخلها، تتوسط نساء الحي، انسكبت دموعها بغزارة، تذكرت يوم كانت طفلة بجدائلها الناعمة، تلعب في باحة البيت مع ابن جارهم الذي صار حبيبا لها.


4
0
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}