• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
قدس وياسمين
قدس وياسمين
Google+
عدد الزيارات
41
هي المدينة الغائبة الحاضرة في خواطرنا كرائحة الياسمين

إليها خذوني ..

إلى أزقّتها القديمة ..

إلى ذآك الطريق المدرّج ..

إلى البنآء المتوّج .

إلى نفخات بوق بآئعٍ متجوّل ..

إلى اليآسمين ..

على كعكٍ . 

كاللآزوَرْد .. بل أبهَج ..

إليها خذوني ..

دعوني أعيد الكرّة ..

فشوقي إليها ..

كشوق المتيّم إلى المسرّة ..

إليها خذوني ..

دعوني أعيد الكرّة .. 

دعوني أقبّل ترآبها .. ذرّة ذرّة !

تلو المرّة ..

فمآ زال هوآؤها .. بين مسآمات أيّامي ..

يحيآ بحرّة ..

مآزلت أصرُخ .. ملء المجرّة ..

ألا يحقّ لي إعادة الكرّة !!

إليها خذوني .. 

بتصريح .. بهوية ..

بتحرير .. بدولة .. 

بجوآز سفرٍ ..

ببطآقةٍ ( حمراء .. زرقا .. خضراء ) .. 

حتى لو وهمية ..

بخدعة ..

لا يهم .. 

مآ يهم .. أن تأخذوني ..

بتلك الطرقآت ..

وبين الزّحام .. انسوني ..

أنصت للهمسات ..

لأنين الحمآم ..

لأجراس الكنيسة ..

لعذب الأذان .. لتلاوة القرآن .. لذكر الرحمن ..

لصيامٍ .. لقيآم ..

لصلوات ..

فحتى للحجر هناك ..

أصوات !!

إليها خذوني ..

إلى سوقٍ كالأثر المقدّس ..

إلى صخرٍ شامخٍ ..

يأبى أن يُدنّس ..

إلى الصباح .. إلى المساء ..

إلى زيتونٍ

في الأرض مغرّس ..

إلى أضواءٍ في سمآئها تتلألأ ..

إلى اجواءٍ .. 

إلى بهاءٍ .. لا يتجزّأ 

إلى مآءٍ عذبٍ ..

إلى المعرآج ..

إلى قُبةٍ من الذهب ..

رداؤها يبهِر ..

إلى عصير عنبٍ ..

(كالخمر) هو .. مع جمآلها يُسكِر ..

إليها خذوني .. 

فأنا التي بدآخل أسوارها ..

نسيت روحي سجينة ..

من أين أتاكم الحق .. بأن تبعدوني ؟

ومنها تنفوني ؟ !!

من أين لكم الحق .. 

أن تسلبوني من خلايآها ..

ومن جذور رحمها .. أن تقتلعوني ؟!

ألم تعلمون بأنها قبلتي الأزلية ؟!

فأنـــــــا الفلسطينية !!

إلى الكعبة أصلّي ..

وإلى ( القدس )

تتّجه القضيّة !!


0
0
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}