• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
حياة تحت التجربة
حياة تحت التجربة
كسر الروتين -الروتين الذي يتحول لقاعدة نفسية مع الوقت- في حد ذاته تحدياً للنفس قبل أن يكون تحدياً للسلوك، لأن السلوك هذا يؤسس لنفسه عمقاً في النفس البشرية. مثل الفرق بين عدم الإيمان بجواز شيئ ما والإيمان بعدم جوازه (هناك فرق كبير بين الجملتين وهذا ليس مجرد تلاعب في تركيب وترتيب الكلمات).

روتين

القفز عن العادة والروتين يحتاج للفهم قبل أن يحتاج للإرادة، فالروتين ينتج في منتصف ومستوى متقدم من الحالة من اللاوعي، بينما تنبع فكرة الإرادة من الوعي التام، إذن فهذا صراع داخل العقل أولاً.. بين الوعي واللاوعي.

ما الذي أريد قوله تحديداً؟

الساعة الآن الرابعة والنصف صباحاً، لطالما كرهت السهر والتأخر في النوم، لكنّ هذا الشعور تولّد من الروتين لينبع طيلة السنوات الماضية من اللاوعي، فضرورة النوم مبكراً هي القاعدة وما عدا ذلك استثناء في كل ما يرافقها من إحساس بالشعور بالذنب حتى ولو كان الإستيقاظ مبكراً غير مهم في اليوم التالي.

لكم كانت هذه الفكرة مرعبة، إذا لم يستطع الإنسان التخلّص من قناعة عقله في لا وعيه بسلوك روتيني محدد وبسيط فكيف يستطيع أن يغيّر من أفكاره وقناعاته حتى لو اقتنع بضرورة ومصداقية ما يجب أن يكون عليه لا ما هو عليه؟ سيكون صراعاً حقيقياً..بين الإنسان ونفسه.


9
1
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}