• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
هوىً إيطالي
هوىً إيطالي
Google+
عدد الزيارات
95
خجل شاب من الإعتراف بحبه لكنه لم يعد يحتمل

في سماء مدينتنا تعلو الأغاني والرقصات يضحك الجميع كإبتهاج الوليد ، و أبقى أنا كالشريد أتأمل ملامحكِ

 اللطيفة ، أتخيل نفسي معكِ أعيش و أرى أولادنا مثلكِ يشاغبون.

أندم على إختبائي وإرتجافي و حجرشتي كلما أتيتُ لِأُحادثكِ ، أرجو أن تُترجمي هذا كحبي لكُ يا ملاك روما الناطق بالجمال.

في نظراتكِ أجد للحياةِ ألوان و أسبح حينها في عالمٍ جميل يجمعنا معاً.

في انين الليل لا يسمَعُ إلا صوتي، صوت الحِرمان خذيني بين ذراعيكِ أيقظي فيَّ روحي اللتي سبق وغادرتني إليكِ، 

في الموسيقى الجُنويّة أراكِ تتقربين لي في وهج من شوقٍ مُلتهب، أتُراني اُهلوس؟

أضيعُ، أضيعُ و أغرقُ في غمازتيكِ أيتها السمراء المسمرة من شمس نابولي يا عزيزتي الإيطالية لكِ في جوفي ألافُ القصص ورواياتِ العشق اللتي لم تروى بعد.

جراءَ ثملي من سيمفونيةِ الفالس الثاني لديمتري شوستاكوفيتش كتبتُ لكِ وحدكِ هذه الكلمات (بونيتا).




0
0
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}