• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
حب بطعم الأكسجين
حب بطعم الأكسجين
Google+
عدد الزيارات
60
أحبُّكِ مذ كان الوطنُ في عافية

ولكِ أن تتصوّري كم أحبُّكِ!

أحبُّكِ بشوق الرسالة التي وصلت لتوّها إلى مقاتلٍ في الجبهة، وبحزن الوصية التي وجدوها في جيب الشهيد.

أحبُّكِ بصبر أعمدة الإنارة الواقفة كلَّ الليل على ساقٍ واحدة؛ لترفع العتمة عن وجه المدينة النائمة.

أحبُّكِ بالصعوبة التي أحملُ فيها قلبي حين يملؤه غيابُك، وبعتبي عليكِ وأنا أحاول أن أنقذ نفسي من أنقاضك، وبنفوري من الأيادي التي امتدت لتنشلني من غرقي بك.

أحبُّكِ بالغصة التي تخنقني وأنا أوزّع قلبي كأكياس المعونة على الأخريات، وباندهاشي بشمسك حين تُشرق فتذوب كلُّ الدمى الثلجيّة من حولي.

أحبُّكِ بخيبة ثوبٍ طويل الأكمام

ما إن مارستِ الموضةُ صرعاتِها على العلن؛ حتى انكفأ على أكمة حيائه فوق مشجب.. 

أحبُّكِ بهمة بحّار

أسمّي باسم الأشواق وآتي؛ لأحكي لك قصة الليل الذي تحنّط بأهداب شراعٍ مسافر، وقصة الدرب الذي ضاع في تناوب المساءات.

أحبُّكِ فأزهد بكل أكسجين الكون وأتنفّس حضورك.


0
0
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}