• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
في الطريق الى جنين
في الطريق الى جنين
Google+
عدد الزيارات
32
طريق معبدة بالدم ومحفوفة بالخنادق

تسير بنآ العربة .. 

تطوي طريقاً فمضيق ..

تعبر بين لوحآت فنية 

مصبوغة .

بجدآر كبير ،

باخضرار عآلٍ،

بغيومٍ تلآصق الطريق ..

بأطفال ..

يلآعبون الكرة ..

على عزف زآمور السيآرات 

يعجوزٍ .. على حآفة الطريق ..

يكوي الصخر !

بابتسامة .. وكيف له أن يبتسم ؟!

وفي وجهه قصص من التجآعيد !!

على الجآنب الآخر ..

تسير بنآ العربة 

أصوات الطرب .. كوكب الشرق 

فأصوات الصخب .!

فحديث تكآد لا تسمعه 

ويترآقص رأسك متجآوبا ، بل متجآوزا !!

يصفع وجهك الهوآء ..

مسلّما تآرة .. 

ومؤنبآ تآرات أخرى !!!

تسمع صوت حفيف الورق ,,

ينآجيك !

تحآول الهروب ..

يجيبك اللحن " إنت عآرف قبله معنى الحب إيــه ؟! "

يتشتّت ذهنك .. 

هنآ وهناك ..

على الارض .. 

وفوق الارض ..

دآخل العربة .. وخآرجها ..

وتحت الأرض ..!!

تتتآبع الصور سريعة .. أمام بصرك 

كأنك تتذكر حلما ..

ليس برؤية !

تتلآشى أصوات الطّرب ..

ويخطفك صوت متسلط كالفحيح !!

يسرق الصور 

ويسرق النغم ..

ويسرق الطريق !!

ومآ أن يقولها..

" بسيدر ..!"

حتى تدآهمك المشآعر ..

تتسآبق .. أيها يصل أولا 

تعلق عينآك بتلك اللوحة السودآء ..

وتسير العربة ..

متجآوزة إيآها 

ومآزالت العين عالقة !!

تقدح شرآرة ..

تأتي حيّآ .. أوله عمآرة 

فجبلاً ..

فبيّآرة ..

على حآفة الطريق ..

هنآك ختيآرة ..!

ويعلو صوتاً آخراً .. 

ليعيدك إلى مرسآك الأول ..

" يا نبض الضفة لآ تهدأ " 

وتسير العربة ..

مكملةً الترآقص ..

نحو الأفق وأبعد !!


0
0
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}