• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
فُرسانٌ لم تَعرِفُ الإنحناء
فُرسانٌ لم تَعرِفُ الإنحناء
جنودٌ ترى الفيصلي في عُمقِ أرواحِهم .. محبَة القلعة الزرقاء في وريدِ كُل فردً منهم

نُسور مدرجاتنا المحلقين صَوب التحدي و العَظمة ..

نبض مدرجاتنا الحُر الذي لا يهتِف سوى للفيصلي ..

عن ألتراس الفيصلي أتحدث

كَتَب :  ملاك تيسير الحباشنة 



جُنود متلونون بلونِ السماء  والموج العالي الذي لا يعرف الانحناء ..

 يحملون شغفاً لا حدود له يلامس عنان السماء بجموحهِ .. 

فيهم اقصى درجات العشق الممزوج باللوعة والشوق له اذا ما غاب .. لأننا و بالفطرة نحب الفيصلي بكل السبل و الوسائل والطرق ..  

بالفطرة الفيصلي هو الادمان و الشغف الذي لاننتظر مقابلاً بداله .. لانه فينا منذُ الصغر و حتى الأَزَل

فهو الحقيقة و النشأة  و التاريخ و السيادة تكمن فيه .. 

هو دستورُنا و الامل الذي يقبعُ فينا

عند مشاهدتي للالتراس اشاهد شيئاً غريباً ..   اراهم مختلفين عنا .. اشعر بأنهم لا يشبهوننا .. حتى الهواء الذي يدخل ل  حناجرهم الذهبية كأنه ازرق .. فيهِ جوهرُ الكيان الأزرق .. فيهِ من العزِ آكامٌ .. 

 يبهُج في محيّاهم ليصهَل في مدرجاتنا و يَعبق  بإسم الفَيصلي .. 

في بريقِ أَعيُنهِم و هيبةِ هُتافهم و الدليل الحيّ في كل روحٍ منهم 

الاحرار المحلقين دوماً .. الشامخين في مدرجاتنا .. المتمردين على ضوضاء ِ الاشباهِ في المكانات.. 

. المحبين للزمان و المكان و السائرينَ على هَدِي المَحبةِ 

المحتفلين بالفوز و المساندين في الخسارة ..  

.  السد المنيع .. و الحصن الأَول .. 

انتم الاصل و الجنون أنتم ..  و الرقم الصعب أنتم .. الانجاز العظيم و الفَخر الكبير أنتُم 

من الجنوُب و الوَسط و الشَمال ..  

من القلب الف شكر لكم ..  


3
0
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}