• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
فِ حي السكاكيني ..
فِ حي السكاكيني ..
Google+
عدد الزيارات
214
ودوده وعزيز ..

في حي السكاكيني

- سعيده 

= سعيده مبارك .. قالها عزيز ثم نظر إلي إتجاه الصوت ليجدها واقفه خلفه ترتدي ملاءه وبرقع .. ترتدي تحت الملاءه فستان منقوش يغلب عليه الورود واللون البنفسجي 

قصيره القامه ولكن ليس كثيرًا جسدها ملفوف عيناها تبرز من خلف البرقه وكأن الله وضع كل جمال الكون ف هذه العيون ليست ملونه ولكن تفوق جمال العيون الملونه بكثير 

- ي اخينا .. الله بكلمك 

= افاق عزيز من شروده واجاب .. اؤمريني ي ست البنات 

- عايزه ببريزه عدس اصفر بس اتوصي 

= انتي تؤمري ي قمر ..

- لم تعره " ودوده " اي اهتمام لكلماته ثم اعطاها ما طلبت وانصرفت ف هدود ..  

= كانت ودوده تقطُن ف المنزل المقابل لدُكان عزيز ابن صاحب الدكان والذي استلم عن والده جميع اشغاله بعد وفاته .. ظل عزيز يتبع بعينه نظرات ودوده إلي ان اختفت تمامًا .. 

حل الليل ولم تخرج ودوده من بال عزيز بعد حتي طلع الصبح .. 

- إصباح الخير ي عزيز احضرلك الفطور ي حبيبي 

= تسلم ايدك ياما بس انا مش عايز اكل انا نازل عايزه حاجه ؟ 

- اعوزك سالم يابني .. 

ظل عزيز ينظر إلي شباك " ودوده " .. ثم فجأه فتحت ودوده شِباكها .. ارتبك عزيز ولكن مع ارتباكه لم يستطيع ابعاد نظره عنها .. تنبهت ودوه لنظرات عزيز ثم اسرعت بالدخول  نظرت ودوده ف المرأه اخدت تُملس  علي شعرها وشفاها وعيونها وتبتسم .. تتزكر كلمات عزيز لها ونظراته ثم احتضنت نفسها وارتمت علي سريرها تتذكر ملامحه .. 

- ودوده انتي فين ي بييييت 

= انا اهو ياما 

- ارمي ملايتك عليكي وانزلي لدكان عمك صالح الله يرحمه محتاجين حاجات ..

دق قلب ودوده بعد سماع كلمات امها وهمت ف سرعه ترتدي ملابسها 

- اصباح الخير 

= نظر اليها عزيز ولم يجيب ..

- وف نفس اللحظه وقعت ودوده مغمن عليها 

افاق عزيز من شروده وصاح ف الجميع يصرخ هاتو حانطور لازم نوديها الاسبتاليا .. فاق الجميع وحملو عزيزه وذهبوا ..

= متقلقوش ي جماعه حبت تعب وهيروحوا لحالهم 

- اشوفها ي حكيم عايز اشوفها 

= تقدر تاخدها وتمشي وهي مش محتاجه الاسبتاليا بس حد يروح يجبلها الادويه دي ..

- حالاً ي حكيم ..

فاقت ودوده وجدت عزيز بجانبها 

- انا ايه اللي جابني هي ..

= متتكلميش خالص متتعبيش نفسك شويه تعب وهتبقي زي الحصان ي ست البنات 

- ضحكت ودوده .. امي ، امي زمانها هتموت من القلق عليا 

= متقلقيش انا بعت عم عباس يقولها كل حاجه وانتي مش هقعدي احنا هنروح دلوقت هنزل اوقف حنطول لحد م تحضري حالك .. 

 وصلت ودوده بيتها ودعها عزيز ببتسامه اخترقت قلبها .. 

- - شوفي مين ي ودوده

-  = ده ..ده عزيز 

- - اتفضل ي عزيز يابني متقفش ع الباب كده 

- = لا ملوش لزوم انا جاي اسأل علي ودوده واطمن عليها 

- - سألت عليك العافيه ي ابن الاصول هي كويسه 

- = طب استأذن انا عشان الدكان لوحده 

نطت ودوه من مكانها وذهبت الي غرفتها ف سرعه لتتبع خطوات عزيز من وراء الشيش ..

- لمح عزيز ظلها ف ابتسم ودق قلبه بشده كأنه سوف يقفز من مكانه .. 

- جايلك عريس ي ودوه 

= افاقت ودوده من شرودها علي صوت امها خافت كثيرًا انها تحب عزيز ولا تستطيع العيش بدونه ف كيف .. كيف تكون بجوار رجل اخر غير عزيز اغم عليها مره اخره واخر م سمعته هو صريخ امها وهي تقول بنتييييييي 

افاقت ودوده هرولت اليها امها كده برضوا ي ودوده تخضيني عليكي انا والجدع ل تلتفت عزيزه الي م شاورت عليه امها وتجده هوو عزيز بوجه سُحب منه الدم ينظر اليها بعتاب ويقول : 

كده برضوا ي ودوده كده تخضيني عليكي 

= اسفه 

- تتجوزيني ي ودوده 

= اتجوزك ي عزيز 

مر 44 عام لم تنسي فيها ودوده ذكري جمعها بعزيز 

ذاك الذي احبها بكل م فيه 

واحبته بكل ما فيها 

بجانب الجرامافون كانت تستلقي علي ظهرها 

لتنبع من اسطوانات الجرامافون صوت الست وهي تقول " إلا عيونك انت دول بس اللي خدوني " 

ليدق الباب فتعتدل لتفتح وتجده نبض قلبها " عزيز " 

- برضوا منمتيش ي ودوده 

= بقالنا 44 سنه متجوزين وكل يوم بقولك اني مبعرفش انام غير علي صدرك ي عزيز ولازم احس بنفسك جنبي .. 

- ابتسم عزيز وضمها وقال برضوا العيال الكورديا دول مجوش 

هو احنا بنخلفهم عشان يرمونا 

= انا اتعودت علي بعادهم ي عزيز كل واحد مالهي ف دنيته ثم نظرت اليه عينيه واكملت وانا برضوا ملهيه ف دنيتي

ياسمين محمد

5
0
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}