• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
أردنا الابتعاد انا و نفسي عن بعض لنشتاق فنسينا العودة
أردنا الابتعاد انا و نفسي عن بعض لنشتاق فنسينا العودة
Google+
عدد الزيارات
97
غربية هي

الساعة الان تشير إلى الحنين و نصف الدمعة عقارب بين جسد هنا و تفكير هناك او ابعد قليلا يبحث عن غربة الدنيا 

دوما تختارنا و لا تخيرنا

مهلا...! 

ما حال الذكريات معك ؟

هه آه من ذكريات ..غريب امرها أيضا 

فيم هو غريب ؟

من اين لها كل ذالك الحبر 

من يومها تكتب نفسها لوحدها 

الم يجف حبرها يوما ؟؟ 

الم تنفذ اوراقها البتة ؟

هه ما بالك يا صاح 

فأنت لا تعرف مدى شساعة دفاتر الزمن 

قادرة على استعاب كل ذلك 

بين ذكريات تترك ثغرك باسم

و بين التي تدمي القلب

اشتدت بي الموت و لم امت الا بإختناق حروفي 

رغم اني كنت اتعاطى اقوى مخدرات .سألوني ماذا كانت ؟ أجبت : هو ... 

يقال ان جملة "الاربعين شبيها " حجة اخترها أولائك التائهون في انفسهم لانهم يروا وجوه احبتهم في كل مكان 

بين ازقت السوق المزدحمة مزدحة جدا لدرجة

الغثيان 

لملمت نفسي و نفثت ما تبقى لي من نفس على امل لقاك 

فجأة.!!! لمحت روحا تشبهك فتنهد القلب! ماذا لو كنت انت.

لقد بقيت صامتة...صامتتًا جدا لحد الرعب لم اشتهي الكلام..لم ابغي إعطاء توضيحات

لانه حتى الصمت يُساء فهمه فما بالك الكلام 

ومع ذلك كان صمتي مميز 

فما اجمل صمتي و انت بين افكاري 

فعجبا لقلبي الذي يشتاق و انت فيه مقيم...❤


0
0
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}