• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
عزفٌ على أوتار الفراق..
عزفٌ على أوتار الفراق..
Google+
عدد الزيارات
469

إلى ذلك الذي ترك فيّ بصمةً لن تندثر وروحًا لن تنطفئ ، إلى ذلك الذي عزفت الحياة على أوتار الفراق بعد لقانا ..فأوجعتني كما هو ...

فراق...

لقد ذهبت ورحلت ..

ما زال هناك الكثر من الأحاديث التي سأخبرك بها ..والكثير من المناقشات التي سنتبادلها سويًّا ..لماذا أنهيت الأمر هكذا ؟! ما زال في جعبتي الكثير لأحدّثك به..لماذا تسرّع الزمن وفرقنا ؟ لماذا لم يمنحنا وقتًا كافيًا ..أيعقل أن لقانا كان لمدة عام!! ..لا..أشعر أنّها لحظات من يوم ...كان ينبغي أن يطول فما زلت أحتفظ بكلّ ما أريد قوله في جوفي وأفرغه أمام المرآة في بعض الأحيان  على أمل أن نلتقي لأخبرك بكلّ شيء .. كلّ ما أريد قوله ..كل ما يجول في خاطري ..وأراك تحدّق فيّ بنظرات لا أجهلها وتنثر ابتساماتك مع علامات التّرقيم لتشعرني بأنّك هنا ، تستمع لكلّ ما أقول ..سأبقى أحتفظ بكلّ شيء أودّ إخبارك به ..كلّ شيء ..كلّ ما يدور في خاطري ..سأبقيه هنا ..دون أن أنساه..أو تمسح على ثناياه الأيام..على أمل أن أخبرك به يومًا ..ترى هل نلتقي؟؟!!..

لم يكن هذا  الفراق خذلان أو ما شابه إنما فراقٌ كتبته الحياة ..


11
0
2

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}